عاجل

سلسلة العمليات الانتحارية في روسيا تتوالي، أخر تلك العمليات شهدتها اليوم جمهورية انغوشيتيا حينما فجر انتحاري حزاما ناسفا كان يرتديه بالقرب من مدخل مركز للشرطة مما اسفر عن مقتل شرطيين واصابة اثنين اخرين بجروح.

العملية الجديدة التي حدثت في مدينة كارابولاك الواقعة على بعد عشرين كيلومترا من عاصمة جمهورية انغوشيتيا ماغاس تأتي في إطار سلسة من الهجمات الانتحارية التي شهدتها روسيا خلال الاسبوع الماضي وأودت بحياة خمسين شخصا على الاقل.

مصادر أمنية روسية ربطت بين اعتداءات القوقاز الاخيرة والتفجيرين الانتحاريين اللذين تعرض لهما مترو العاصمة الروسية.

الاعتداءت الجديدة تشير حسب الخبراء إلى تأجيج الصراع الدائر منذ سنوات بين المتمردين الشيشان الذين اعلنوا مسؤوليتهم عن تفجيرات موسكو والحكومة الروسية الراغبة في تشديد قوانين مكافحة الارهاب خلال الفترة المقبلة.