عاجل

خمسة وسبعون قتيلا هي أثقل حصيلة أوقعها المتمردون الماويون بقوات الشرطة الهندية في إحدى غابات ولاية شاتيسغار. أكثر من سبعمائة مسلح نفذوا الهجوم انطلاقا من مرتفعات تحيط بغابات كثيفة وسط البلاد، حيث هرعت مروحيات وفرق إنقاذ لمساعدة الجرحى.

رامان سينغ – محافظ ولاية شاتيسغار
“نحن بصدد مناقشة كيفية إرسال الدعم إلى الجرحى لمساعدتهم وكيفية استعمال المروحيات أحسن استغلال”

ويعد تمرد الماووين الذين ينشطون منذ ستينات القرن الماضي بنظر السلطات الهندية بمثابة خطر كبير يهدد أمن الهند.
ويتمركز المتمردون بصفة خاصة في المناطق الريفية المعزولة والتي بقيت على هامش الانتعاش الاقتصادي الذي تعرفه الهند.
ويقول الماويون إنهم يكافحون من أجل حقوق المزارعين الفقراء والعمال الذين لا يملكون أرضا.