عاجل

تقرأ الآن:

أشهر قاضي في إسبانيا سيمثل أمام القضاء


إسبانيا

أشهر قاضي في إسبانيا سيمثل أمام القضاء

القاضي الاسباني، بالتاسار غارثون، سيمثل أمام القضاء، على خلفية رغبته في التحقيق في قضية المفقودين ابان الحرب الأهلية الاسبانية ( 1936-1939) وعهد الديكتاتور الجنرال، فرانكو (1936-1975) منتهكا بذلك قانون العفو العام.

مصادر قضائية اسبانية، قالت إن قاضي المحكمة العليا، لوثيانو فاريلا، أصدر يوم أمس قرارا يقضي بمثول القاضي الاسباني أمام العدالة، إثر تلقيه شكاوى من مجموعات من اليمين المتطرف ضد القاضي غارثون، الذي إشتهر بتوليه قضايا مرتبطة بجرائم ضد الانسانية وجرائم ابادة.

“ يجب علينا ترك العدالة تقوم بعملها. لدي كامل الثقة في العدالة والمحكمة العليا “ يقول وزير العدل الاسباني، فرانسيسكو كمانيو

قرار قاضي المحكمة العليا الاسبانية، سيؤدي إلى تعليق مؤقت لمهام غارثون، كقاضي تحقيق في المحكمة الوطنية، و الهيئة القضائية العليا في اسبانيا، التي تتناول قضايا الارهاب والجرائم بحق الانسانية والجريمة المنظمة.

وكان القاضي غارثون، قد أثار زوبعة في منتصف تشرين الأول/أكتوبر العام 2008بفتحه أول تحقيق قضائي في اسبانيا، حول مفقودي عهد فرانكو متحديا “معاهدة النسيان” أو قانون العفو المصادق عليه العام 1977 باسم المصالحة الوطنية، و ذلك بعد سنتين من وفاة الجنرال فرانكو.

إلا أن القاضي الاسباني، اعتبر أن القضاء يجب أن يواصل فتح المقابر الجماعية، حيث دفن نحو مئة و أربعة عشر ألفا من أنصار الجمهورية الاسبانية.