عاجل

مشروع نورد ستريم الذي انطلقت أشغاله يوم الجمعة سيجعل روسيا ترفع حصتها بسوق الغاز الأوروبية من الربع إلى الثلث.

تكاليف المشروع الإجمالية تقدر بسبعة مليارات وأربعمئة مليون يورو، ومن المقرر أن ينقل سنويا خمسة وخمسين مليار متر مكعب من الغاز بدءا من ألفين واثني عشر، بينما تشترك فيه شركات الطاقة الروسية غازبروم، والألمانيتان إي أون وفينترسهال، والهولندية غاسوني.

وإلى جانب مشروع نورد ستريم تخطط روسيا لإقامة خط أنابيب آخر يدعى ساوث ستريم، ينطلق من جنوب روسيا ليمر تحت البحر الأسود إلى بلغاريا.

كما وقعت تركيا ورومانيا وبلغاريا والمجر والنمسا الصيف الماضي على اتفاق لإنشاء خط نابوكو الذي ينطلق من بحر قزوين إلى أوروبا.