عاجل

تقرأ الآن:

قمة النووي: استجابة لأوباما من أوكرانيا والمكسيك وتعنت من إيران


الولايات المتحدة الأمريكية

قمة النووي: استجابة لأوباما من أوكرانيا والمكسيك وتعنت من إيران

صورة تذكارية لقادة وزعماء نحو خمسين دولة على أمل أن تبقى ذكرى إيجابية لهذه القمة الدولية الأولى حول الأمن النووي بواشنطن. قمة دعا لها الرئيس الأمريكي بعد اقتناعه أن التهديد الإرهابي النووي متنام وخطير.

باراك أوباما اعتبر في كلمته أن العالم يواجه ما وصفها “سخرية قاسية” من التاريخ باعتبار أن خطر حدوث مواجهة نووية بين دولتين تراجع لكن خطر وقوع هجوم نووي لا يتوقف عن التزايد، خاصة من شبكات إرهابية على رأسها القاعدة برأي أوباما “لدينا اليوم فرصة للسير قدما للقيام بتحركات فعالة وملموسة بهدف جعل المواد النووية في دولنا في أمان ومنع المتاجرة بها بشكل غير قانوني”.

دعوات أوباما لاقت حتى الآن أذانا صاغية من أوكرانيا التي أعلنت نيتها التخلص من مخزونها من اليورانيوم المخصب بالإضافة إلى المكسيك التي وقعت اتفاقا مع الولايات المتحدة وكندا لتحويل عمل مفاعلها من اليورانيوم عالي التخصيب إلى الوقود.