عاجل

تقرأ الآن:

ستيني يعبر المتجمد الشمالي على متن منطاد


علوم وتكنولوجيا

ستيني يعبر المتجمد الشمالي على متن منطاد

المستكشف الفرنسي جان لويس اتيان، تمكن من تحقيق أول عبور للمحيط المتجمد الشمالي على متن منطاد، وهبط في التندرا في سيبيريا الشرقية بعد خمسة أيام من اقلاعه من النرويج. قطع جان لوي اتيان 3130 كيلومتراً في منطاده، محلقاً عبر الدائرة القطبية الشمالية. هذه التجربة هي الجزء الأخير من ثلاثية قام المستكشف بتنفيذها وحده في القطب الشمالي. ففي عام 1986، كان أول شخص يعبر القطب الشمالي مشياً على الأقدام، في رحلة منفردة. كما كان أول من قطعه على متن قارب.

اتيان كان من المفترض أن يحط في ألاسكا، ولكن سوء الاحوال الجوية اجبره على تغيير مساره والهبوط في باغاتاي في روسيا. وقد أجرى العديد من الاختبارات العلمية على الغلاف الجوي خلال رحلته. عانى المستكشف الفرنسي العديد من المشاكل على طول الطريق.

جان لوي إتيين:
“كان أصعب بكثير مما تصورت. العمل كان متواصلاً، وكنت مدركاً لأمرين فقط على متن المنطاد: إذا كنت على ارتفاعٍ شاهق أو على ارتفاع منخفض، الرحلة كانت مرهقة للغاية من دون ساعات نوم، وإنما كانت أشبه ببضع دقائق من النوم. لقد كانت مرهقة جدا “.

جان لوي اتيان، البالغ من العمر ثلاثةً وستين عاماً، طبيب ورحالة من جنوب فرنسا، انطلق برحلته هذه في الخامس من نيسان أبريل، أثبت أن ما من مستحيل أمام التقدم في العمر.

اختيار المحرر

المقال المقبل
لعبة لتنشيط ذاكرة مرضى الالزهايمر

علوم وتكنولوجيا

لعبة لتنشيط ذاكرة مرضى الالزهايمر