عاجل

أوروبا الشمالية تغلق مطاراتها وتلغي رحلاتها وهي المنطقة الأكثر تعقيداً والأكثر كثافةً في العالم من حيث حركة الطيران في المربع الذي يصل بين مطارات أوروبا الشمالية رواسي وفرانكفورت ولندن وأمستردام. مليون وثلاثمئة ألف مسافر ألغي سفرهم اليوم وحده. خسائر شركات الطيران بلغت مئة وخمسين مليون يورو أي ما ينيف عن مائتي مليون دولار بسبب سحابة الدخان البركاني الذي تصاعد من جزيرة إيسلندة وغطى سماء القسم الشمالي من أوروبا.

من مطار بروكسيل: “حركة الإقلاع والهبوط في مطار بروكسيل وتلاحظون أن المدارج مهجورة تماماً وستبقى هكذا خالية من الطائرات حتى الساعة العاشرة غداً إذا سارت الأمور على ما يُرام. إدارة مطار بروكسيل طلبت من جميع شركات الطيران إلغاء رحلاتها بدلاً من تأخير مواعيدها تجنباً لازدحام طوابير المسافرين أمام . مكاتب الشركات في المطار”.

المشهد نفسه في مطار هيثرو حيث يشرح هذا الصحافي مدى الفوضى التي دبت فيه:

“هناك جو غريب في مطار هيثرو اليوم يشبه الكارثة عادة في أي يوم وفي اي ساعة
يكون المطار يعج بالمسافرين وبالناس والسيارات والطائرات التي تقلع وتهبط . . قبل ذلك زرنا بعض مداخل شركات الطيران في مطار هيثرو التي كانت تغص بالمسافرين اليوم ليس هناك سوى حفنة قليلة من الناس”.

هذه الفوضى لم تصب مطارات أوروبا الشمالية فقط ففي مطار اسطمبول أيضاً ساد الاضطراب والذعر بسبب خوف السواح من أخبار تأخير أو إلغاء مواعيد الرحلات