عاجل

تقرأ الآن:

البابا في زيارة الى مالطا وسط جدل حول اعتداءات جنسية تعرض لها اطفال من قبل الكهنة هناك


مالطا

البابا في زيارة الى مالطا وسط جدل حول اعتداءات جنسية تعرض لها اطفال من قبل الكهنة هناك

البابا بندكتوس السادس عشر يزور في نهاية هذا الأسبوع جزيرة مالطا، واحدة من أكثر الدول الكاثوليكية في أوروبا، وعلى الرغم من المناقشات العديدة حول مسألة الطلاق يبقى الامر في هذه الجزيرة محظورا .. وعلى اجندته العديد من الزيارات ابرزها المكان الذي حل فيه بولس الرسول منذ عشرين قرناً .

الزيارة قد يثار فيها الكثير من السجال حول فضائح استغلال الاطفال جنسيا. حيث تطالب البابا مجموعة من عشر ضحايا اعتذارا عن اعتداءات جنسية تعرضوا لها في دار للأيتام في الثمانينات. ثلاثة كهنة ربطت أسماؤهم بهذه القضية.

“لقد اعتاد الاعتداء علي وبعد السابعة صباحا، كما تعلم نمضي إلى الطابق السفلي، لاداء الصلاة وكنت انظر اليه امام الجميع وهو يدير الصلاة، تخيل ما كان شعوري
أتمنى لقاء البابا فهو يعرف الحقيقة أتمنى أن يعتذر من الضحايا في مالطا لانه ذهب إلى أستراليا، وأمريكا، واعتذر”

مصادر الفاتيكان لم تؤكد إذا ما كان البابا سيجتمع مع ضحايا مالطا دون مزيد من التوضيح حول التهم الموجهة لمئات الكهنة، ما يزال الحبر الأعظم صامتاً حول القضية. ودعا أمس الكنيسية إلى التوبة بسبب هذه الفضائح الأخيرة. التي لم تمنع الرعية من الإجتماع اليوم في ساحة القديس بطرس لتهنئة البابا بعيد ميلاده.

“أود أن أعرب عن حبي له وأشكره على كل ما يقول، وتسعدني كثيراً شفافيته، وأحيي شجاعته، وإيمانه وحلمه”.

مع أكثر من مائين وخمسين حالة من الإعتداءات التي كشف عنها في وطنه، ألمانيا، البابا كان محط مطالبة من جمعيات الضحايا امس في برلين نحو مزيد من الشفافية حول هذا الموضوع وإدانة واضحة للمسؤولين عنه. فيما تواصل الكنيسة الكاثوليكية الألمانية مناقشاتها لهذا الموضوع في سلسلة من الاجتماعات المقرر عقدها الاسبوع المقبل.