عاجل

تقرأ الآن:

انتخابات رئاسية حاسمة لمصير "جمهورية شمال قبرص"


قبرص

انتخابات رئاسية حاسمة لمصير "جمهورية شمال قبرص"

حوالي مائة وستين ألفا من القبارصة الأتراك يقررون اليوم مصير ما يعرف بجمهورية شمال قبرص. السباق منحصر بين الرئيس الحالي محمد علي طلعت المؤيد لفكرة توحيد شطري جزيرة قبرص ودرويش إروغلو المدافع بقوة عن الاستقلال.

جزيرة قبرص منقسمة منذ العام ثلاثة وثمانين بعد إعلان الشطر الشمالي استقلاله الذي لم تعترف به حتى اليوم سوى تركيا، و كان ذلك بعد نحو عشر سنوات على الانقلاب الذي نفذه القبارصة اليونانيون من أنصار الوحدة مع أثينا.

وتنتظر الفائز في هذه الانتخابات مفاوضات تسوية مصير الجزيرة : إما بتوحيد شطريها تطبيقا لخطة الأمم المتحدة وتتويجا لعملية السلام البطيئة التي دشنها في العام ألفين وثمانية رئيسا شطري قبرص، أو بالاستقلال ما قد يجهز على أحلام تركيا في الانضمام إلى الاتحاد الأوروبي.

المزيد عن: