عاجل

جلسات البرلمان الأوروبي تتأثر بفوضى حركة الملاحة الجوية في أوروبا. برلمان ستراسبورغ قرر إلغاء كافة عمليات التصويت الرسمية التي كانت مقررة هذا الأسبوع ليقتصر النشاط على مناقشة مشاريع القوانين واجتماعات اللجان نظرا لعدم تمكن العديد من النواب من الوصول إلى ستراسبورغ.
الناطق باسم البرلمان الأوروبي جوم دوش يقول : “ يبدو التصويت غير عادل مع العلم وأن معظم النواب اليونانيين والايرلنديين والاسبان أوأولئك الذين ينتمون لدول البلطيق لم يكونوا في ستراسبورغ نظرا لاستحالة وصولهم إلى المدينة”.
انتشار فوضى السفر في أوروبا أثار تساؤلات مجددة بشأن وجود مقرين رسميين للبرلمان الأوروبي واحد في بروكسل والآخر في ستراسبورغ.
النائبة السويدية سيسيليا فيكستروم تقول : “ إنها مزحة. أعتقد شخصيا أن الأمر مثل الرهينة السياسية المحصورة بين طلبات دولة فرنسا ومقر البرلمان الأوروبي يتعلق الأمر في الواقع بغياب القيادة”.
النائب الاشتراكي الفرنسي ستيفان لوفول يصرح ليورونيوز : “ إنها جلسة أكثر من استثنائية بالنسبة لنائب أوروبي حتى ولو كان فرنسيا الذي وصل إلى هنا بدون مشاكل كبرى رغم وجود بعض الـتأخير الطفيف للقطارات. لم أكن أتوقع مثل هذه الجلسة”.
اجتماعات البرلمان الأوروبي ستنتهي الأربعاء بدلا من الخميس حتى يتمكن النواب من العودة إلى بلدانهم في ظل تواصل فوضى السفر في أوروبا. أمر دفع هذا الصحفي البريطاني إلى اقتراح حل لهذه المسألة. الصحفي جيم غيبونس يقول : “ لعل ما ينبغي القيام به هو نقل الجلسة إلى إسبانيا حيث السماء صافية والشمس مشرقة والبحر دافىء ويمكن للجميع التمتع بهذا الجو الطيب”.

مزيد من المعلومات