عاجل

تقرأ الآن:

الفاتيكان يقول ان الدعوى المرفوعة ضد البابا في أمريكا غير شرعية


الفاتيكان

الفاتيكان يقول ان الدعوى المرفوعة ضد البابا في أمريكا غير شرعية

رفض الفاتيكان اليوم الدعوى القضائية المقدمة ضد البابا بنديكتوس السادس عشر واعتبرها غير شرعية، وكانت مواطن امريكي اشتكى لدى محكمة ميلوكي الفدرالية في ويسكونسن فيما عرف بملف “جون دو السادس عشر والكرسي الرسولي“، ويتهم المدعي الضحية الذي تعرض لاعتداءات جنسية لعدة سنوات من قبل القس لورنس ميرفي، المدعى عليه الكاردينال جوزيف راتزنغر وهوالبابا الحالي بالتستر على ميرفي واغلاف ملفه في تسعينيات القرن الماضي. وقال الفاتيكان ان الاتهامات ضد البابا وكبار مساعديه ما هي الا محض افتراءات ليس لها اساس من الصحة وتستهدف الكنيسة فقط.

وقال الأب فيدريكو لومباردي المسؤول عن المكتب الاعلامي في الفاتيكان لقناة يورونيوز:

“المشكلة الكبيرة في التستر ، أو عدم مواجهة مثل هذه القضايا يعود الى وقت سادت فيه ثقافة مختلفة من حرية التصرف في العديد منها، وليس فقط داخل الكنيسة، بل أيضا في المجتمع بصفة عامة. الآن لم تعد الاعذار مقبولة على الاطلاق المسؤولية اليوم كبيرة، وتتطلب خطوات معمقة ومتشددة من الشفافية والمكاشفة”.

في هذه الاثناء قبل الفاتيكان استقالة الاسقف روجر فانجيلوي احد اساقفة الكنيسة الكاثوليكية ببلجيكا، واعترف فانجيلوي اسقف مدينة بروجيس بقيامه باعتداءات جنسية ضد شاب في أبرشيته عندما كان راهبا بسيطا.

في غضون ذلك التقى اليوم لاول مرة في المانيا ستون خبيرا لبحث أزمة الفضائح الجنسية للكنسية الكاثوليكية التي اجتاحت اوروبا والامريكيتين، وكانت المانيا واحدة من الدول التي عاشت صدمة كبيرة بسبب الاعتداءات الجنسية في الكنسية والمدارس التابعة لها.