عاجل

ريكيافيك عاصمة أيسلندا، الجديد هنا هو إعلان السلطات الايسلندية إغلاق مطارها الرئيسي بدءاً من الجمعة للمرة الأولى منذ ثوران البركان الذي تسببت سحابة الرماد التي انبعثت منه بشل حركة الملاحة الجوية في أوروبا طوال أسبوع. إقفال تعذر على إدارة المطار تحديد فترته الزمنية. فالجديد هو أن الرياح يممت وجهها غرباً بعد تشريق أقفل معظم المطارات الأوروبية التي بدأت تعود إليها الحياة، ومن الواضح أن على شركات الطيران تلبيةُ تأخير أسبوع.

هكذا حال المطارت التي ما تزال عالقة في إشكالية الخروج من تراكم التأخير الذي حل بها وراكم عليها مستلزمات مضاعفة مجهودها، حتى تتمكن من استعادة حركتها الطبيعية.