عاجل

ترحيب دولي وشروط المانية لطلب اليونان المساعدة

تقرأ الآن:

ترحيب دولي وشروط المانية لطلب اليونان المساعدة

حجم النص Aa Aa

طمأنة الاسواق العالمية رغم ازمة اليونان بدا احد الاهداف الرئيسية لاجتماع وزراء مالية مجموعة العشرين بواشنطن.

فالوزراء الذين اتفقوا في ختام اجتماعهم على تحقيق الاقتصاد العالمي لتعافي سريع بعد الازمة المالية الاخيرة اشادوا من جهتهم بجهود الحكومة اليونانية في ازمة الديون.

دعم تزامن مع طلب رئيس الوزراء اليوناني تفعيل الية مساعدة من الاتحاد الاوربي وصندوق النقد الدولي بقيمة خمسة واربعين مليار يورو.

طلب اثينا سرعان ما لقي ترحيبا دوليا واروبيا وشروطا المانية اعلنتها المستشارة انغيلا ميركل تتعلق بتقديم اثينا خطة توفير ذات مصدافية.

“ أوضحت أن كمية المساعدات التي ستتلقاها اثينا وأمور اخرى لا يجب ان تطرح سوى بعد تنفيذ خطة التقشف وفي الوقت نفسه يجب أن يكون واضحا أن قرار البنك الاوربي المركزي وصندوق النقد الدولي سيتعلق في النهاية باستقرار منطقة اليورو” تقول المستشارة الالمانية انغيلا ميركل.

شروط المانية ذكرتها ميركل وأخرى ينتظر ان تعلنها بعثة خبراء صندوق النقد الدولي التي وصلت اثينا الاربعاء الماضي وبين هذا وذلك يبدو الاقتصاد اليوناني في حالة تهاوي حتى في ظل خطة تقشف حكومية اثارت احتجاجات واسعة في البلاد.