عاجل

شيع العراقيون السبت جثامين ستة وخمسين شخصا على الاقل قضوا الجمعة في تفجيرات طالت مناطق شيعية مختلفة من العاصمة بغداد، تفجيرات لم تعلن اي جماعة مسؤوليتها عنها، لكن المراقبين يرون ان هذه الهجمات الدموية جاءت ردا على مقتل اثنين من قادة تنظيم القاعدة في العراق وهما ابو عمر البغدادي المعروف” امير دولة العراق الاسلامية” ووزير حربه ابو ايوب المصري بحسب وزارة الداخلية العراقية.

تأتي هذه التفجيرات وسط الازمة السياسية التي يعيشها العراق بعد انتخابات السابع من مارس آذار الماضي والتي افرزت خلافات بين القوائم الفائزة يصعب معها تشكيل حكومة تساعد على استقرار بلاد الرافدين.