عاجل

المحتجون التايلانديون المناهضون للحكومة يمنعون توغل قافلة عسكرية داخل العاصمة بانكوك ليل الاثنين إلى الثلاثاء للحد من وصول قوات إضافية إليها.

المحتجون الذين ينتمون إلى القمصان الحمر وضعوا المتاريس والحواجز على طول الطريق الرئيسي الرابط بين شمال العاصمة التايلاندية والأقاليم الشمالية للبلاد.

يحدث ذلك في ظل تواصل الاحتجاج والتظاهر والاعتصام في المركز السياحي والمالي لقلب العاصمة بانكوك. فيما لا يزال المئات من قوات الجيش والشرطة متواجدين في شوارع العاصمة وسط ضغط مطالب الأغنياء المؤيدين للحكومة باستخدام القوة ضد من أسموهم بالخارجين على القانون.

وفي أول ظهور له منذ بداية الازمة بداية الشهر الماضي لأسباب صحية، ظهر ملك تايلندا الاثنين لأول مرة على شاشة التلفزيون المحلي مناشدا القضاة حديثي التخرج توخي العدل والإنصاف في القيام بواجبهم.

ولم يتطرق الملك بشكل واضح للأزمة الحالية، مفسحا الأجواء لمختلف التأويلات والتساؤلات.

قوات الأمن التايلندية قامت اليوم باعتقال معارضين لحكومة أبيهيست فيجاجيفا في عدد من المناطق خارج العاصمة. وأصيب أحد عشر شخصا بجراح جراء انفجار قنبلة يدوية في بانكوك في وقت متأخر من ليل الأحد.