عاجل

تقرأ الآن:

غضب في الشارع اليوناني وباباندريو لم يستلسم


اليونان

غضب في الشارع اليوناني وباباندريو لم يستلسم

المتظاهرون اليونانيون يعودن الى الشارع من جديد للاحتجاج على خطة التقشف وخفض الأجور والمعاشات التقاعدية التي ستتخذها الحكومة لمواجهة الازمة المالية
في غضون ذلك ، عانت سوق الأسهم أمس من تراجع كبير لم تشهد مثيلا له منذ خمسة اشهر بعد ان اعلنت
وكالة ستاندارد اند بورز عن تخفيض التصنيف الائتماني للديون طويلة وقصيرة الأجل مما بعث تطلعات مستقبلية متشائمة

وزير المالية جورجيو بانداريو وفي مقابلة تلفزيونية له علق على الامر قائلا :

“وكالة التصنيف لا تعكس الارقام الفعلية للاقتصاد اليوناني
او المناقشات الجارية واي احتمال لنتائج المفاوضات النهائية الناجعة مع الاتحاد الاوروبي وصندوق النقد الدولي والتي ستنتهي خلال الايام القليلة المقبلة”

بدوره دعا محافظ البنك المركزي اليوناني إلى زيادة نسبة خفض العجز الى خمسة بالمائة من الناتج الإجمالي المحلي في اليونان التي تسعى جاهدة للحصول على المساعدة قبل التاسع عشر من أيار القادم لدفع أكثر من ثمانية مليارات يورو لسنداتها، ما لا يترك سوى فسحة صغيرة للتحرك أو مواجهة إفلاس كبير.