عاجل

عاجل

البطالة في إسبانيا تتخطى حاجز العشرين بالمئة في الربع الأول

تقرأ الآن:

البطالة في إسبانيا تتخطى حاجز العشرين بالمئة في الربع الأول

حجم النص Aa Aa

تعدت نسبة البطالة في إسبانيا خلال الربع الأول من السنة الجارية ولأول مرة في عشر سنوات حاجز العشرين بالمئة حسب التقرير الذي أصدره معهد الإحصاءات الوطني يوم الجمعة. نسبة تعد الأكبر في منطقة اليورو وتعادل ضعف النسبة المتوسطة في عموم الاتحاد الأوروبي.

قال أحد العاطلين عن العمل:
“ما أفعله الآن هو القيام بأي عمل يعرض علي. عندي طفلة صغيرة وعلي القيام بذلك. علي ألا أبقى مكتوف اليدين”.

وقال آخر:
“نحن مهاجرون. نحصل على إعانات من الحكومة. إذا دام هذا الأمر لفترة طويلة فسيتحتم علينا الرحيل”.

تقرير معهد الإحصاءات أشار إلى ارتفاع نسبة البطالة إلى عشرين فاصل صفر خمسة بالمئة، وهو ما يعني أن العدد الإجمالي للعاطلين عن العمل بإسبانيا يقدر بأربعة ملايين وستمئة واثني عشر ألف شخص.

قالت إستفانيا بونتي غارسيا، وهي محللة اقتصادية لدى بنك بي أن بي باريبا:
“نحن نرى أرقاما عالية للبطالة، نسبة عشرين بالمئة، والبعض يقول إنها واحد وعشرون بالمئة، ولكن ما نعتقد أنه سيكون له وقع كبير هو إلغاء الوظائف. طبعا هو أقل مما سبق ولكن لا يزال هناك إلغاء للوظائف، وهذا سيضر كثيرا الاستهلاك الخاص”.

كما تعاني إسبانيا من ارتفاع عجز موازنتها الذي بلغت نسبته السنة الماضية أحد عشر فاصل اثنين بالمئة من الناتج المحلي الإجمالي، ليكون بذلك ثالث أكبر عجز في منطقة اليورو بعد اليونان وأيرلندا.