عاجل

تقرأ الآن:

ميركل تدعو لوضع آلية لإشهار إفلاس الدول الأوروبية المتأزمة


اليونان

ميركل تدعو لوضع آلية لإشهار إفلاس الدول الأوروبية المتأزمة

دعت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل دول الاتحاد الأوروبي لوضع آلية لإشهار إفلاس الدول المتأزمة على غرار آلية إعادة هيكلة المؤسسات المفلسة، مطالبة أعضاء البرلمان الألماني بالمصادقة على منح مساعدة مالية لليونان لإنقاذ مستقبل أوروبا.

قالت أنغيلا ميركل:
“سيداتي سادتي، في حالة الطوارئ القصوى يجب تطوير آلية لإعلان إفلاس الدول الأوروبية المعنية بالأمر”.

بعض السياسيين الألمان يرون أن عليهم مساعدة اليونان لأنهم سيتضررون كثيرا إذا ما انفرط عقد الاتحاد الأوروبي.

قالت كلوديا روث زعيمة حزب الخضر الألماني:
“لا أريد أن أكون في صف أولئك الذين يهاجمون اليونان بطريقة متعصبة، لأن هؤلاء لم يفهموا بعد أن ألمانيا هي إحدى الدول الأكثر استفادة من عضويتها في الاتحاد الأوروبي”.

أما بالنسبة للكاتب الألماني فيلهلم هانكل المعارض للاتحاد الأوروبي والعملة الموحدة فإن إنقاذ الدول المتأزمة سيكون صعبا ومكلفا للغاية.

قال فيلهلم هانكل:
“الأمر لا يخص دولة واحدة فقط. بعد اليونان هناك إسبانيا وهناك أيضا أيرلندا. لقد أجريت عملية حسابية لمعرفة كمية الديون التي يجب على تلك الدول سدادها. إنها أكثر من تريليونين. أوروبا لن تستطيع سدادها، ودافعو الضرائب عندنا لن يستطيعوا سدادها”.

الحكومة الإسبانية وعلى لسان نائب رئيس وزرائها دافعت عن اقتصاد بلادها مؤكدة أنه قوي ومتين ولن يتأثر بأزمة اليونان.

قالت نائب رئيس الوزراء ماريا تيريزا فيرنانديث دي لا فيغا:
“ديون إسبانيا أقل بعشرين نقطة من المتوسط الأوروبي. في إسبانيا ليس هناك خوف من العدوى. إسبانيا وفت دائما بالتزاماتها”.

تصريح لم يفد في تهدئة مخاوف المستثمرين مع تواصل تكبد بورصة مدريد لخسائر كبيرة في تداولات الأربعاء لثاني يوم على التوالي.