عاجل

يُنزل رجال خفر السواحل الأمريكيون غطاءا ضخما يبلغ ارتفاعه 12 مترا ويزن قرابة مئة طن يسمح بجمع النفط الذي تسرب على عمق 1500 متر تحت سطح البحر وضخه إلى ناقلة نفط لمعالجته .

البقعة النفطية الضخمة تسببت في حصول كارثة بيئية كبرى في خليج المكسيك وصلت حتى سواحل لويزيانا الأمريكية .
عملية الإنزال، تستغرق أكثر من عشر ساعات ليصل هذا الغطاء إلى العمق المطلوب ومن المتوقع أن يكون جاهزا للاستعمال قبل الإثنين المقبل .” المواد المستخدمة من قبل شركة بريتش بترليوم لمعالجة البقع النفطية لا تؤدي لتلاشيها بشكل كامل بل إلى انتشارها وتفريقها نحو أماكن أخرى من السواحل”

البقعة النفطية التي انتشرت في خليج المكسيك اقتربت بشكل كبير من اليابسة وبالتالي ارتفعت درجة تهديدها للثروتين الحيوانية والنباتية.