عاجل

هي مسألة صبر ولعل صبر زعيم المحافظين دايفيد كاميرون قد نفد اتجاه نيك كليغ، في مايشبه أحجية شكل الحكومة المقبلة. وفي هذا الوقت انتهت المفاوضات بين ممثلين عن كليغ وممثلين عن حزب العمال، مفاوضات ستعاود خلال اليوم للوصول إلى صيغة نهائية ترفع اللبس عن شكل الحكومة المقبلة.

حلول رهن بالخروج إلى العلن في أية لحظة، ولعل المؤكد هو أن موقع رئاسة الحكومة في حرج أعلى ما قد يؤدي إلى تقديمات قد تكون أكثر سخاءً من قبل براون وفريقه، تعطيه بعض الدفع أمام حزبه.

برلمان معلق وحكومة مؤجلة، ومفاوضات تجعل الساعات المقبلة رهن احتمال التوصل إلى صيغ قد تفاجئ الجميع، لكن يبقى لسؤال حول جدوى وديمومة أي حل من الحلول.