عاجل

هجومان جديدان بالغاز على تلميذات في أفغانستان

تقرأ الآن:

هجومان جديدان بالغاز على تلميذات في أفغانستان

حجم النص Aa Aa

هجومان جديدان بالغاز على تلميذات في أفغانستان أسفرا عن حالات إغماء لدى نحو أربعين فتاة في مدرستين بالعاصمة كابول وقندز شمال البلاد.

الضحايا أكدن أنهن استنشقن فجأة رائحة طيبة داخل قاعة الدرس وأصبن بعدها بإعياء شديد وغثيان قبل الإغماء على بعضهن “لقد أغمي على ثلاث تلميذات في القسم، وعندها طلبت منا المعلمة مغادرة الحجرة على الفور. بعد لحظات شعرت بوخز في عيني ثم أغمي علي”. ويقول والد إحدى التلميذات “ التعلم هو فريضة على كل مسلم، ذكر أو أنثى. لا يهم إن متنا جميعا من يظل من أبنائنا عليه أن يكمل تعليمه لأن من واجب الآباء تعليم أبنائهم”.

السلطات الأفغانية عمدت إلى تحليل عينات من دم التلميذات للتأكد من أن الأمر يتعلق بغاز سام. وفي انتظار نتيجة التحاليل، توجه أصابع الاتهام إلى طالبان بعد تكرر هذا النوع من الاعتداءات خلال الأسابيع الأخيرة ضد مدارس البنات التي كانت قد أغلقتها الحركة خلال فترة حكمها لأفغانستان مابين العام ستة وتسعين وألفين وستة.