عاجل

إنه الناجي الوحيد من حادث الطائرة الليبية التي لم تنجح في الهبوط على أرضية مطار طرابلس. الطفل من جنسية هولندية ويبلغ من العمر ثماني سنوات، في حين لقي باقي المسافرين والبالغ عددهم مائة وثلاثة أشخاص مصرعهم.

طائرة الايرباص ايه 330، التابعة للخطوط الجوية الافريقية الليبية كانت تقوم برحلة بين جوهانسبورغ في جنوب افريقيا والعاصمة الليبية طرابلس.

وزير النقل والمواصلات الليبي محمد زيدان أكد أنّ الضحايا من جنسيات هولندية، جنوب افريقية، ألمانية، فنلدية، فرنسية، بريطانية، فليبينية، زيمبابوية بالإضافة إلى أحد عشر ليبياً من طاقم الطائرة. وزير النقل أكّد العثور على الصندوقين الأسودين وبداية التحقيقات بشأن الحادث.

الشركة التي تدير شؤون الخطوط الجوية الافريقية الليبية في جنوب افريقيا أكدت أنّ طائرة الافريقية، خضعت لعمليات مراقبة السلامة المطلوبة قبل مغادرة جوهانسبورغ،
وأنّ الشركة لديها سجل جيد لجهة السلامة والأمان.

ويعود أخر حادث تحطم طائرة دام في ليبيا إلى شتاء ألفين عندما تحطمت طائرة قرب مرسى البريغة ما أسفر عن مقتل إثنين وعشرين شخصاً.