عاجل

المدير العام لصندوق النقد الدولي ليورونيوز: " أزمة اليونان و تراجع اليورو درسان مهمان للأوربيين"

تقرأ الآن:

المدير العام لصندوق النقد الدولي ليورونيوز: " أزمة اليونان و تراجع اليورو درسان مهمان للأوربيين"

حجم النص Aa Aa

رغم أن تدابير التقشف التي اتخذتها الحكومة الإشتراكية اليونانية، برئاسة، جورج باباندريو، و أقرها البرلمان في بداية الشهر الجاري، لا تحظى بشعبية على المستوى الشعبي، إلا أن شركاء أثينا الأوروبيين و صندوق النقد الدولي رحبوا بها، و هو ما أكده مديره العام، دومينيك ستروس كان في مقابلة خاصة مع يورونيوز، قال في مقطع منها:

“ الحكومة اليونانية كانت جريئة جدا، و شجاعة في اتخاذ هذه التدابير الصعبة للغاية، لكن كان يجب اتخاذها، لأنها السبيل الوحيد لإنقاذ الشعب. أنا لا أقول بأنها لن تكون مؤلمة، بلى ستكون مؤلمة، لكن أعتقد بأنها ستنهي أزمة اليونان، و ستعيدها إلى مسار نموها الطبيعي، كما ستوقف تزايد معدلات البطالة. هذا طبعا لن يحدث بين عشية و ضحاها، بل سيستغرق وقتا، و لهذا السبب فان الأمر سيكون مؤلما”

أزمة الديون اليونانية، لم تتوقف عند حدود اليونان، بل وصلت إلى دول منطقة اليورو، التي تشترك في العملة الأوروبية الموحدة اليورو، التي تعاني منذ أسابيع

“هناك عملة واحدة، لكن ليس هناك بيئة اقتصادية، مما يجعل هذه العملة قابلة للحياة، عندما نكون في أزمة، وهذا ما نشهده الأن. أتوقع أن الأوروبيين سيتعلمون من هذه الأزمة، لإعادة تشكيل و تجديد المؤسسات الأوروبية “ يضيف المدير العام لصندوق النقد الدولي

في هذه الأثناء توقع محللون، أن يستمر انخفاض اليورو في الأسابيع المقبلة، بعد أن سجل أمس أدنى مستوى له منذ نهاية أكتوبر العام 2008.

يأتي هذا في وقت نفت فيه الحكومة الإسبانية اليوم ما نشرته صحيفة إسبانية أمس، و نسبته إلى رئيس الوزارء الاسباني، خوسيه لويس ثابتيرو، من أن الرئيس الفرنسي، نيكولا ساركوزي، هدد خلال اجتماع قادة منطقة اليورو في بروكسل قبل أسبوع، بتخلي باريس عن اليورو، لارغام برلين على الموافقة على خطة انقاذ اليونان.