عاجل

الاتحاد الأوروبي يتوصل إلى اتفاق تجاري مع دول أمريكا الوسطى لتحرير التجارة وخفض التعريفات الجمركية. اتفاقية التجارة الحرة بين الاتحاد الأوروبي وكل من كوستاريكا والسلفادور وغواتيمالا وهندوراس ونيكاراغوا وبنما جاءت بعد مفاوضات تجارية شاقة بدأت منذ العام ألفين وسبعة.المفوض الأوروبي للتجارة كاريل دو غوشت عدد محاسن هذا الاتفاق : “ هذا الاتفاق سيفتح آفاقا جديدة لوصول المصدرين من كلا الجانبين إلى الأسواق الجديدة سواء تعلق الأمر بالمنتجات الزراعية أوالسيارات أوالالكترونيات أوالخمور و المشروبات الروحية فضلا عن الخدمات المصرفية والاتصالات والبيئة على سبيل الذكر لا الحصر”.

أوروبا تعد أكبر شريك تجاري لأمريكا الوسطى بعد الولايات المتحدة التي تمثل سوقا من خمسة وثلاثين مليون نسمة. أوروبا تسعى أيضا إلى إنشاء منطقة تجارة حرة مع منطقة ميركوسور التي تمثل حوالي مائتين وسبعين مليون نسمة.

الاتفاق التجاري بين الاتحاد الأوروبي وأمريكا الوسطى أعلن عنه أثناء افتتاح القمة السادسة للاتحاد الأوروبي وأمريكا اللاتينية في العاصمة الإسبانية مدريد. رئيس الوزراء الإسباني خوسيه لويس ثاباتيرو أكد أن أفضل طريقة لتعزيز النمو الاقتصادي هي الانفتاح وليس بوضع الحدود.