عاجل

تقرأ الآن:

جوزيه بوفيه يخشى من تداعيات منطقة التجارة الحرة على الزراعة الأوروبية


أوروبا

جوزيه بوفيه يخشى من تداعيات منطقة التجارة الحرة على الزراعة الأوروبية

بعد موافقة الاتحاد الأوروبي على استئناف المباحثات الرامية لإنشاء منطقة للتجارة الحرة مع التجمع التجاري لأمريكا اللاتينية ميركوسور الذي يضم البرازيل والأرجنتين وباراغواي وأوروغواي تتزايد المخاوف من انعكاسات هذه المنطقة الحرة على الزراعة الأوروبية. النائب الأوروبي جوزيه بوفيه يشدد على مدى خطورة هذه الاتفاقات المستقبلية : “ أعتقد أن هذه الاتفاقات خطيرة. خطيرة بالنسبة للمنتجين في أمريكا الجنوبية وكذلك للمنتجين الأوروبيين. على سبيل المثال اليوم صناعة الأغذية الأوروبية ترغب في تصدير الحليب بشكل كبير لمحاولة التخلص من الفائض. هذا سيثير اهتمام صناعة الأغذية لكن من شأنه أيضا أن يعاقب البلدان الكبيرة المنتجة للحليب في أمريكا الجنوبية أعني خصوصا الأوروغواي والأرجنتين وبلدانا أخرى”.

فرنسا تترأس جبهة من عشرة بلدان معارضة لفكرة فتح السوق الأوروبية لبلدان ميركوسور التي تعد أول مصدر للذرة في العالم. جوزيه بوفيه يحذر من ممارسات الشركات المتعددة الجنسيات : “ هناك مساومات كبيرة والشركات المتعددة الجنسيات الكبرى للخدمات ترغب اليوم في غزو سوق أمريكا الجنوبية لتكون قادرة على النمو ولكن على حساب تهيئة الأراضي ومستقبل المزارعين وصحة المستهلكين”.

اتفاق التجارة الحرة المأمول بين الاتحاد الأوروبي ومنطقة ميركوسور لا يخص الزراعة فقط بل سيشمل كذلك قطاع السيارات إذ تعهدت البرازيل بالتفاوض بخصوص فتح السوق البرازيلية أمام السيارات الأوروبية.