عاجل

تقرأ الآن:

رماد بركان آيَافْيَالاَيُوكُولْ يُهَجِّرُ الماشيةَ الآيسلندية


أيسلندا

رماد بركان آيَافْيَالاَيُوكُولْ يُهَجِّرُ الماشيةَ الآيسلندية

إنزعاج كبير شمال القارة الأوربية من الرماد المنبعث من بركان آيافيالا يوكول والخسائر التي يسببها لقطاع النقل الجوي وعرقلته تنقلَ المسافرين…

بعض الأصوات تُطالب بإيجاد حيلة لوقف نشاطه أو سد فوهته تفاديا لسُحُب الرماد.

من بين آخر المقترحات سدُّ فوهة البركان بجبال من الجليد بشكل منتظِم حتى يتوقفَ عن النشاط. وهو ما يثيرالضحكَ في أوساط علماء الجيولوجيا الذين يجمعون أن لا حيلةَ مع قوى الطبيعة.

بعيدا عن هذه النقاشات الطريفة، مربو المواشي في محيط بركان آيافيالايوكول نفذ صبرُهم بسبب الرماد المتهاطل على الحقول والمراعي، لذلك شرعوا في النزوح بماشيتهم إلى مناطق رعوية أخرى.

أحد الفلاحين الآيسلنديين يقول إن العملية ليست سهلة بالنسبة للماشية وللمربين الذين يضطرون إلى اتخاذ إجراءات إضافية لمواجهة صعوبات تأقلم أغنامهم مع محيطها الجديد:
“أمرٌ مؤسف، لأن الماشية تفضل العودة إلى المراعي المعتادة التي نشأت فيها. أحيانا قد تقطع المسافات الطويلة بحثا عن بيوتها إذا شعرت أنها في أماكن غريبة عنها. نتمنى أن ينجح السياج في منعها من الابتعاد عن القطيع”.

مئات رؤوس الماشية في محيط بركان آيافيالايوكول مضطرة إلى الإغتراب في مراعي بعيدة خلال الأيام المقبلة.