عاجل

السلطات الفرنسية والإسبانية تلقي القبض على القائد العسكري لحركة إيتا الانفصالية

وتم اعتقال ميكيل كابيكويتث كاريرا ساروبي بالإضافة إلى شخصين آخرين بينهم إمرأة يشتبه بانتمائهم للحركة المحظورة في بلدة بايون جنوب غربي فرنسا

وشاركت عناصر من الشرطة القضائية و قوة النخبة والإدارة الوطنية لمكافحة الإرهاب في عملية الاعتقال التي جرت بهدوء

ويعتبر الاتحاد الأوروبي إيتا منظمة إرهابية مسؤولة عن العديد من أعمال العنف التي أدت إلى مقتل أكثر من 800 شخص خلال أكثر من 40 عاماً
كان آخرها مقتل شرطي فرنسي في منطقة باريس خلال تبادل لإطلاق النار في العام 2009