عاجل

هجمة فرنسية على "الخارجون عن القانون" بـمدينة كان

تقرأ الآن:

هجمة فرنسية على "الخارجون عن القانون" بـمدينة كان

حجم النص Aa Aa

التاريخ مرة أخرى بين فرنسا و الجزائر. فيلم سينمائي يبدو أنه أخذ قسطا كبيرا من الانتقادات، وصلت إلى حد التظاهر في الشارع، للتنديد بعرضه

هجمة و حملة فرنسية على فيلم “ الخارجون عن القانون” لمخرجه الجزائري، رشيد بوشارب، و الذي من المقرر أن يعرض الليلة في فعاليات مهرجان كان السينمائي، حيث يعد ضمن قائمة الأفلام الرسمية المشاركة في كان 2010.

الحملة و المظاهرة قادها و نظمها ممجدو الاستعمار الفرنسي في الجزائر

“ نحن غاضبون لأن حكومتنا تستخدم الأموال العامة من دافعي الضرائب، للمساعدة في تمويل هذا الفيلم، الذي ينقل صورة زائفة عن التاريخ “

كما شارك في هذه المظاهرة التي نظمت اليوم في مدينة كان الفرنسية، نواب في الجمعية الوطنية عن الحزب الحاكم ، و عسكريون فرنسيون شاركوا في الحرب على الجزائر، إضافة إلى الحركى و الأقدام السوداء.

ويتطرق الفيلم إلى فترة من تاريخ الجزائر المستعمرة، ويتعرض بالأخص لأحداث 8 مايو العام 1945 والحركة الوطنية، وميلاد جبهة التحرير الوطني

“ الخارجون عن القانون” سيعرض اليوم لأول مرة في الجزائر، بموازاة عرضه في مهرجان كان، و بمبادرة من وزارة الثقافة الجزائرية.