عاجل

لا تغيير في الموقف البريطاني بشأن مسألة عدم الانضمام إلى منطقة اليورو، رغم تعبير فرنسا عن حاجة أوروبا لبريطانيا. لندن ترى مع ذلك أن عملة أوروبية قوية هي في مصلحة الجميع.

ديفيد كامرون – رئيس الوزراء البريطاني
“من المهم أن تكون منطقة اليورو قوية ومستقرة ومتنامية. ذلك في مصالحنا الوطنية. ومن الواضح الآن بما أننا خارج منطقة اليورو فإن الأمر لا ينسحب علينا فيما يتعلق بالدعم المالي لأننا لسنا أعضاء في اليورو”.

وفي برلين التي ستكون محطة كامرون الثانية بعد باريس حثت آنغيلا ميركل القوى الاقتصادية في العالم على إرسال إشارة قوية بشأن اتخاذ إجراءات مالية أكثر صرامة، مبينة تشوق الناس لأن يلمسوا تغييرا بعد أن دفعوا المليارات لإنقاذ البنوك.