عاجل

تقرأ الآن:

التشدد بضبط الموازنات بات هاجس أوروبا


أوروبا

التشدد بضبط الموازنات بات هاجس أوروبا

مجموعة العمل الذي شكلها القادة الأوروبيون في مارس آذار الماضي لاستكشاف كل الخيارات التي من شأنها أن تزيد من التشدد بالرقابة على موازنات الدول الأعضاء
تعقد اجتماعها الأول في بروكسل بحضور الرئيس الدائم للمجلس الأوروبي هارمان فان رومبوي الذي قال : “ في الماضي تم اتخاذ تدابير تصحيحية بشكل مـتأخر. الأدوات المتاحة لم تستخدم بما فيه الكفاية. لهذا السبب نحن بحاجة إلى العمل على عدد من التوجهات : في مجال الوقاية والتصحيح وفي مجال الموازنة وكذلك في مجال القدرة التنافسية في منطقة اليورو والاتحاد الأوروبي ككل”.
الاجتماع كان فرصة للتناقش في مجموعة الأفكار المطروحة على الطاولة سواء تلك التي تنادي بها المفوضية الأوروبية أو تلك التي تدافع عنها ألمانيا. من بين هذه الاقتراحات ثمة مسألة فرض دراسة مشاريع موازنات الدول الأعضاء من قبل بروكسل قبل إحالتها على البرلمانات الوطنية. مجموعة العمل ستقدم خلاصة توصياتها في تشرين الأول أكتوبر المقبل.