عاجل

تقرأ الآن:

سيول ستطلب من مجلس الأمن معاقبة بيونغ يانغ


كوريا

سيول ستطلب من مجلس الأمن معاقبة بيونغ يانغ

كوريا الجنوبية تقدم بالصوت و الصورة أدلة دامغة على تورط كوريا الشمالية في اغراق سفينة “تشيونان” في مارس/ أذار الماضي، ما أدى إلى مقتل ستة و أربعين بحارا.

يأتي هذا في وقت أمر فيه الرئيس الأمريكي، باراك أوباما، العسكريين الأمريكيين بالعمل بشكل وثيق مع العسكريين الكوريين الجنوبيين، بهدف مساعدة سيول على ردع أي اعتدءا مستقبلي من طرف بيونغ يانغ.

في هذه الأثناء أعلنت كوريا الجنوبية اليوم أنها ستعاقب جارتها الشمالية على اغراقها سفينة للبحرية الكورية الجنوبية.

و قال الرئيس الكوري الجنوبي، لي ميونغ باك، في خطاب متلفز، إنه سيحيل الأمر إلى مجلس الأمن الدولي، مضيفا أن كوريا الشمالية ستدفع ثمن اغراق السفينة، و دعا
السلطات الكورية الشمالية إلى الاعتذار فورا لكوريا الجنوبية و للمجتمع الدولي”

تصاعد التوتر بين سيول و بيونغ يانغ يعود إلى أواخر الأسبوع الماضي، حيث اتهم فريق من المحققين الدوليين كوريا الشمالية باغراق سفينة “ تشيونان “ التابعة للبحرية الكورية الجنوبية، لكن بيونغ يانغ نفت ذلك، و قالت إنها اتهامات لا أساس لها من الصحة، و هددت بحرب شاملة ضد سيول في حال فرضت عليها عقوبات جديدة.