عاجل

عاجل

كلينتون تُصعِّد لهجتَها تجاه بيونغ يونغ

تقرأ الآن:

كلينتون تُصعِّد لهجتَها تجاه بيونغ يونغ

حجم النص Aa Aa

تصعيد جديد تشهده الأزمة الناجمة عن إغراق الطرَّادة الكورية الجنوبية في مياه البحر الأصفر التي أودت بحياة ستة وأربعين من عناصر طاقمها. بيونغ يونغ في قفص الاتهام.
 
وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلينتون بعد زيارتها بكين، شددت اللهجة تجاه بيونغيونغ بعد وصولها إلى سيول:
 
وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلينتون قالت:
“نعتبر ما حدث استفزازا غير مقبول من طرف كوريا الشمالية ومن واجب ومسؤولية المجتمع الدولي الرد على الاستفزاز. ندعو كوريا الشمالية إلى الكف عن استفزازاتها وسياستها التهديدية والعدائية تجاه الجيران والقيام بخطوات لتجسيد التزاماتها بالتخلي عن برامجها النووية واحترام القانون الدولي”.
 
كلينتون أوضحت أن واشنطن تدرس خيارات إضافية لمحاسبة كوريا الشمالية في قضية غرق البارجة.
 
بيونغ يونغ من جهتها، وبعد قطع علاقاتها مع سيول، هددتْ بغلق حدودها في المنطقة المشتركة بين البلدين في حال استأنفت هذه الأخيرة بثها الإذاعي المعادي لبيونغ يانغ. وتوعدت الجارة الجنوبية بحرب شاملة في حال فرض عقوبات جديدة عليها…عقوباتٌ تدعمها واشنطن التي تسعى لدفع سيول لإحالة لقضية إغراق الطرادة إلى مجلس الأمن الدولي.
 
وفيما يشهد الشارع الكوري الجنوبي غليانا مناهضا لكوريا الشمالية، دعت الصين إلى ضبط النفس والالتزام بالحوار والتخلي عن منطق المواجهة.