عاجل

حزمة الإجراءات التقشفية للحكومة الإسبانية

تقرأ الآن:

حزمة الإجراءات التقشفية للحكومة الإسبانية

حجم النص Aa Aa

حزمة الإجراءات التقشفية التي أقرتها الحكومة الإسبانية تتضمن تخفيض رواتب موظفي القطاع العام ابتداء من الشهر القادم بنسبة خمسة بالمئة، وبنسبة خمسة عشر بالمئة للوزراء، وتجميدها السنة المقبلة، بالإضافة لإلغاء ثلاثة عشر ألف وظيفة في القطاع العام. كما سيتم تجميد معاشات التقاعد وإلغاء منحة الألفين وخمسمئة يورو للمواليد الجدد.

وتأمل الحكومة من خلال حزمة الإجراءات توفير خمسة عشر مليار يورو، خمسة منها هذه السنة، وعشرة في السنة المقبلة، أما الهدف النهائي للخطة التقشفية فيتمثل في تخفيض عجز الموازنة الهائل قبل ألفين وثلاثة عشر إلى نسبة ثلاثة بالمئة من الناتج المحلي الإجمالي.

قال المحلل الاقتصادي نورييل روبيني:
“هناك مخاطر حدوث ركود مضاعف في منطقة اليورو، لذلك يجب فعل الكثير من الأمور إضافة للخطط التقشفية. الخطط التقشفية لوحدها لا تكفي”.

وتأتي هذه الخطط التقشفية الصارمة في الوقت الذي يعاني المجتمع الإسباني من ارتفاع حاد لنسبة البطالة حيث إنها تفوق عشرين بالمئة.

في السياق ذاته أعلن رئيس الوزراء خوسيه لويس رودريغيث ثاباتيرو أن حكومته ستفرض خلال الأسابيع القليلة القادمة ضرائب جديدة على الأغنياء، في خطوة لإرضاء جميع شرائح المجتمع الإسباني.