عاجل

أزمة الدواء الفاسد تعود مجدداً إلى الواجهة في الصين. فسبعة عشر رضيعاً أصيبوا بمضاعفات مرضية بعد حقنهم بمادة الإنوزين والجلوكوز المنتهية مدتها. الأطفال كانوا يتلقون علاجاً ضد الحصبة في مستشفى هاربين بشمال الصين حين تم حقنهم بهذه المادة التي من المفترض أن تحسن حالتهم المرضية لا أن تزيدها سوءاً.

أهالي الرضع طالبوا الأطباء بتفسيرات من المستشفى التي قامت بتسريح ثلاث ممرضات متهمات بخلط الأدوية المنتهية الصلاحية مع حقن جديدة. كما وردت تقارير عن سقوط مزيد من الأطفال بسبب الدواء، كما ادعى أحد الأهالي أن ولده ابن الستة أشهر توفي في المستشفى يوم الخميس الماضي (20 مايو).