عاجل

هو صخب فني لكن بنكهة انتخابية، فتشيكيا تبدأ فيها بعد ظهر اليوم الجمعة الانتخابات البرلمانية وتستمر يومين. يتنافس على مائتي مقعد برلماني مقعد أكثر من خمسة آلاف مرشح، الاستطلاعات الأولية تعطي الحزب الاجتماعي الديمقراطي برئاسة جيري باروبيك أعلى النسب يليه الحزب البورجوازي الديمقراطي، برئاسة بيتر نيكاس، بينما لا تعطي أحدث الاستطلاعات نسبا واضحة للأغلبية التي يمكن أن يحققها كل حزب.

أمام ما ميزها هذا العام فكانت نزعة اليأس من الطبقة السياسية عند الكثير من التشيكيين الذين عبروا عنها بدعوات للمقاطعة لياسهم من الفراغ السياسي الذي تعيشه البلاد. وتستمر الإنتخابات يومي الجمعة والسبت ويكون الأحد يوم راحة.