عاجل

هي خطوات إيجابية لوقف التسرب النفطي لكنها لم تنته بعد. فخطة القتل من أعلى أو توب كيل بلغت مراحل متقدمة وأدت حتى الآن إلى نتائج إيجابية. فمن جهته الرئيس التنفيذي لشركة بريتيش بتروليوم توجه إلى مكان العملية وادلى بتصريح أكد فيه النجح المرحلي للعملية طالباً التريث حتى بلوغ العملية نهايتِها.

توب كيل انطلقت في السادس والعشرين من أيار/مايو، وترتكز عملية سدِّ بئر النفط في قاع المحيط على ربط البئر بمنصةٍ وبواخرَ على سطح المحيط بواسطة أنبوبين: أحدهما ينقل الطمي إلى فوهة البئر والثاني ينقل الإسمنت، ليتمَّ إحكامُ سدِّه. لكن لا بد من انتظار ثمانٍ وأربعين ساعة قبل التأكد من نجاح العملية. أما في حال فشل عملية القتل من أعلى وعدم توفر حلول أخرى، فإن التسرب سيستمر حتى تنضب البئر، وهو ما قد يدوم لأشهر أو سنوات.