عاجل

تقرأ الآن:

مكاتب الاقتراع في كولومبا تفتح ابوابها امام المقترعين في انتخابات الرئاسة


كولومبيا

مكاتب الاقتراع في كولومبا تفتح ابوابها امام المقترعين في انتخابات الرئاسة

حوالي ثلاثين مليون كولومبي يتوجهون الى مراكز الاقتراع للتصويت في الدورة الأولى من الانتخابات الرئاسية بهدف اختيار خلف للرئيس الحالي آلفارو يوريب، أكثر الرؤساء شعبية في أمريكيا اللاتينية.
تسعة مرشحين للرئاسة يتنافسون خلال هذه الانتخابات التي تجري في بلد يعيش فيه ستة وأربعون في المائة من سكانه تحت مستوى خط الفقر.

التوقعات تشير الى إجراء دورة انتخابية ثانية في العشرين من الشهر القادم بعد أن أظهرت استطلاعات الرأي أن ثلاثين في المائة من نوايا أصوات الناخبين تختار اثنين من المرشحين متقدمين كثيرا على بقية منافسيهم.

ويأتي في المرتبة الأولى بحسب تلك الاستطلاعات خوان مانويل سانطوس وزير الدفاع السابق من الحزب الاجتماعي للاتحاد الوطني، متبوعا بمرشح حزب الخضر أنتناس موكوس العمدة السابق للعاصمة بوغوتا.

وفي ساحة العاصمة الكولومبية جعل أحد المرشحين من خيمته مكتبا لحملته الانتخابية منتقدا المعاملات غير العادلة خلال الحملات الانتخابية.

روبنسون ديفيا – مرشح مستقل
“كنت مضربا عن الطعام لمدة واحد وعشرين يوما لأن الضمانات الانتخابية لم تطبق بالنسبة للانتخابات من ألفين وعشرة إلى ألفين وأربعة عشر.
مؤسسات الدولة وحكومة السيد آلفارو يوريب ووزير العدل لم يقدموا شروطا متساوية للمرشحين التسعة”.

حوالي أربعمائة ألف من عناصر القوات النظامية تم توظيفها لتأمين سير عمليات الاقتراع في بلد مايزال متمردو القوات المسلحة الثورية الكولومبية نشطين.