عاجل

عاجل

البيت الأبيض: أسوأ كوارث أميركا البيئية

تقرأ الآن:

البيت الأبيض: أسوأ كوارث أميركا البيئية

حجم النص Aa Aa

ما جرى وما يجري في أعالي البحار، لم يعد بعيداً عن أهالي الجنوب الأميريكي، فتسرب النفط في وسط الخليج المكسيكي بات في عهدة الشارع الأميركي. وصمت الشارع أمام المحاولات الفاشلة والمتكررة لشركة بريتيش بتروليوم بات من الماضي.

بريتش بتروليوم من جهتها أعلنت فشل محاولتها الأخيرة لوقف التسرب النفطي، وقالت إنها بدأت التجهيز لاستخدام وسائل أخرى تعتمد أسلوب شفط النفط المتدفق في عمق البحر.
وستركز الجهود من الآن فصاعدا على آلية تجميع النفط وسحبه إلى سطح المحيط. وأشارت بريتش بتروليوم وخفر السواحل الأميركية إلى أن العملية تستلزم بين أربعة وسبعة أيام لتنفيذها، كما أن نجاحها غير مضمون بعد ذلك.

من جهته وصف البيت الأبيض التسرب النفطي في خليج المكسيك بأنه يكاد يشكل أكبر كارثة بيئية في تاريخ الولايات المتحدة، في وقت طالب فيه مشرعون بحماية الشواطئ الأميركية من التسرب الذي وصفوه بأنه “جريمة بيئية”.

وقالت كبيرة مساعدي الرئيس الأميركي باراك أوباما لشؤون الطاقة وتغير المناخ كارول براونر، إن الحكومة الأميركية “تستعد للأسوأ“، مشيرة إلى أن النفط قد يستمر في التدفق إلى خليج المكسيك من بئر تابعة للشركة البريطانية حتى أغسطس/آب القادم.

وكان أوباما قد تفقد شواطئ لويزيانا حيث اطلع على الجهود التي تبذل لمعالجة تسرب النفط في خليج المكسيك. وقال السبت” إن كل يوم يمر مع استمرار هذا التسرب يمثل اعتداء على أهالي منطقة ساحل الخليج، وعلى أرزاقهم والثروة الطبيعية التي تخصنا جميعا”.