عاجل

تقرأ الآن:

مئات من ركاب سفينة الحرية رهن الاعتقال في اسرائيل


إسرائيل

مئات من ركاب سفينة الحرية رهن الاعتقال في اسرائيل

جرت عملية رياح السماء الاسرائيلية كما لا تشتهي سفن الحرية التي تحولت الى مسرح للاشتباكات العنيفة امس
سقط خلالها عدد من القتلى والجرحى بعد استيلاء القوات الاسرائيلية عليها في عرض البحر واقتادتها الى ميناء اشدود

مئات من ركاب السفينة تم وضعهم رهن الاعتقال في احد السجون قرب بئر السبع لاستجوابهم كما تم نقل ثمانية واربعين اخرين الى مطار بن جوريون الدولي لترحليهم خارج البلاد ،في حين لا يزال يخضع خمسة واربعون شخصا معظمهم من الاتراك للعلاج من جروح مختلفة في المستشفيات الاسرائيلية

سياسيون ونشطاء وإعلاميون، هم الذين كانوا على متن السفينة، الرواية الاسرائيلية تقول ان القوات الخاصة الاسرائيلية وجهت انذارا الى السفينة قبل اقتحامها الا ان الجنود واجهوا مقاومة شرسة بالهروات والكراسي من قبل الناشطين ادت الى جرح عدد منهم مما اضطرهم للدفاع النفس باطلاق النيران على الفور

بعض من طاقم السفينة الاتراك ممن تم ترحيلهم الى اسطنبول نقلوا صورة ما جرى فجر يوم امس حسب هذا الشاب :

“هاجمتنا المروحيات والزوارق الحربية اقتربوا من السفينة بعد اصدار تحذير عدة مرات قلنا لهم لسنا مسلحين سلاحنا الوحيد هو الماء”

تظاهرات عديدة جابت بعضا من الدول العربية والغربية امس تندد بالعملية الاسرائيلية الا ان الامر في تل ابيب كان مختلفا حيث تظاهر مئات الاسرائيليين في محيط السفارة التركية مرددين شعارات تتهم رئيس الوزراء التركي رجب طيب اردوغان بالفاشية .