عاجل

رئيس إقليم كردستان العراق مسعود البرزاني، في زيارة من أربعة أيام إلى تركيا وما كان ملفتاً في الزيارة غياب العلم العلم العراقي وعدم ارتداء البرزاني لزيه التقليدي الكردي.

وفي ما يختص بالإعتداءات التي يتعرض لها الجيش التركي على يد مقاتلي حزب العمال الكردستاني اعتبر البرزاني أن لا مصلحة لاستمرار العنف على اعتبار أن أمن تركيا من أمن الأكراد.

وتشهد مناطق التواجد الكردي منذ عام ألفين وثلاثة حراكاً، بلغ ذروته بعد غزو العراق وتراجع في الأعوام الأخيرة. غير أن هذه الزيارة تكتسي أهمية بعدما اتهم رئيس الوزراء التركي حزب العمال الكردستاني بخدمة أجندة خارجية في إشارة، بحسب المحللين، إلى إسرائيل التي تتهمها العديد من الأوساط التركية بدعم الحزب. خاصة وأن هذه الأصوات تعالت في لحظة تزامن الإعتداء على سفينة مرمرة المتوجهة إلى قطاع غزة والاعتداء على قاعدة اسكندرون العسكرية في جنوب البلاد والتي أودت بحياة سبعة جنود أتراك.