عاجل

تقرأ الآن:

أمطار وفيضانات وإجلاء سكان في شرق وأروبا


العالم

أمطار وفيضانات وإجلاء سكان في شرق وأروبا

أكثر من ثلاثة آلاف بولندي اضطروا اليوم لاخلاء منازلهم في جنوب بولندا بعد أن فاضت أنهارها بسبب هطول غزيز للأمطار خلال الساعات الأربعٍ والعشرين الأخيرة. وهي موجة ثانية من فيضانات عارمة تشهدها البلاد خلال أسابيع قليلة.

أما في الجارة القريبة سلوفاكيا، فقد أدت الأمطار فيها إلى العديد من إنهيارات التربة ما سبب انخفاضاً في مسارات بعض القطارات. والوضع في سلوفاكيا بات أكثر سوءاً بسبب الأمطار الغزيرة التي غمرت البلاد يوم الجمعة ما رفع معدل نهر توبلا مسبباً غمراً للعديد من المناطق والشوارع.

أما في المجر فالوضع ازداد سوءاً في أعقاب هطول الأمطار المتواصلة منذ مطلع ايار/مايو وفيضانات الأنهار، ما دفع لاجلاء الاف الاشخاص. وفي بودابست، كانت ضفاف نهر الدانوب مغلقة امام حركة المرور بسبب فيضان النهر، في حين بدأ العمل على حماية ضفاف جزيرة مارغريت، وهي منطقة في وسط بودابست، بواسطة أكياس من الرمل على امتداد 1500 متر. كما يتوقع الخبراء انخفاضاً في انتاج الفاكهة يقارب النصف بسبب كثرة الأمطار.