عاجل

وزراء مالية الاتحاد الأوروبي يسعون إلى تهدئة الأسواق المالية القلقة يوم الاثنين من خلال التأكيد على تفاصيل خطة تحقيق الاستقرار في منطقة اليورو، والاتفاق على قواعد أكثر صرامة من ميزانية الاتحاد الأوروبي. ألمانيا وضعت اللمسات الأخيرة على خطة لخفض الانفاق وزيادة بعض الضرائب.

كما سيسعى اجتماع اليوروغروب إلى معالجة أزمة الإقتصاد المجري خاصة وأن العديد من المصارف النمساوية متورطة بالديون المجرية ما قد ينقل عدوى الأسواق المجرية إلى أوروبا.

من جهة ثانية دعا صندوق النقد الدولي الاثنين دول منطقة اليورو الى “استكمال مشروع الوحدة النقدية“، و مناقشة إعادة النظر في المعاهدات التي تحكم سياسة الميزانية.