عاجل

عاجل

ألمانيا و بريطانيا تتوخيان سياسة تقشفية في السنوات المقبلة

تقرأ الآن:

ألمانيا و بريطانيا تتوخيان سياسة تقشفية في السنوات المقبلة

حجم النص Aa Aa

أقر الإتلاف الحاكم في ألمانيا خطة تقشف ضخمة هي الأكبر في تاريخ ألمانيا أول اقتصاديات منطقة اليورو و تعتزم الحكومة الألمانية التخفيض في حجم النفقات بقيمة ثمانين مليار يورو على امتداد السنوات الأربع المقبلة.

المستشارة الألمانية انجيلا ميركل دافعت عن خطة التقشف التي ستساهم في الحد من نسبة العجز في الميزانية و قالت

“ نحن نمر بلحظات صعبة و لن نستطيع أن نحقق ما نصبو إليه إذا لم تكن لدينا الرغبة في تحقيق مستقبل أفضل و لأجل ذلك فإن الميزانية بأكملها ترتكز على السنوات المقبلة.”

خطة التقشف الجديدة لن تشمل أي زيادة في ضريبة القيمة المضافة على المبيعات أو زيادة في ضريبة الدخل إلا أنها تعتزم الحد من النفقات في مجال الخدمات و المساعدات المسداة إلى العائلات كما ستشمل موازنة الجيش عبر التخفيض في عدد الوظائف.

رئيس الحكومة البريطانية دافيد كاميرون أكد من جهته أن بلاده بحاجة إلى توخي سياسة تقشفية للحد من العجز في الميزانية و من المنتظر أن يعلن كاميرون في غضون أسبوعين الميزانية الجديدة.

يذكر أن العجز في الميزانية في المملكة المتحدة تجاوز أحد عشر في المئة من الناتج الداخلي الخام. براون وجه أصابع الاتهام إلى سياسة الحكومة العمالية السابقة التي تسببت برأيه في هذا العجز الضخم.