عاجل

مجلس الشيوخ الإيطالي، والذي يهيمن عليه اليمين التابع لسيلفيو برلسكوني أقر يوم الخميس، قانوناً مثيراً للجدل يقيد استخدام القضاء التنصت على المكالمات الهاتفية. لكن المعارضة الإيطالية أبدت استاءها وقاطعت التصويت لما فيه من تقييد على الحريات.
  
تعقيدات الإجراءات التي يفرضها القانون اعترض عليها الجسم القضائي وكذلك رجال الشرطة الذين اعتبروها معقدة جداً.
 
لكن يبقى أمام القانون التصويت البرلماني ومن ثم التصديق من رئيس الجمهورية حتى يكون نافذاً. هذا إذا لم يتم اللجوء إلى المحكمة الدستورية للطعن في دستوريته.