عاجل

تقرأ الآن:

الاشتراكي البلجيكي الأقوى في المناطق الفرنكوفونية


بلجيكا

الاشتراكي البلجيكي الأقوى في المناطق الفرنكوفونية

الحزب الاشتراكي البلجيكي بزعامة ايليو دي روبو، تمكن من الفوز بأكبر عدد من المقاعد في المناطق الوالونية الناطقة بالفرنسية. ومنذ أول لحظات ظهور النتائج اعتبر دي روبو أن الإشتراكين على استعداد للتفاوض مع الجميع بغية الخروج بالبلاد من هذه الأزمات المتتالية.

وإذا ما تمكن دي روبو من الوصول إلى سدة رئاسة الحكومة فقد يصبح أول رئيس وزراء فرانكوفوني منذ ستةٍ وثلاثين عاما ولكن قد يتحتم عليه أن يقدم تنازلات في مسألة الحكم الذاتي لمنطقة الفلاندرز.

كل هذا الصراع السياسي الذي قد يطيح بوحدة البلاد أتى في خضم أزمة منطقة اليورو، حيث من المرجح أن الدين العام البلجيكي قد يتضاعف بنسبة مائة في المائة بالنسبة للناتج المحلي الإجمالي، وهو الأعلى بعد اليونان وإيطاليا.