عاجل

الإنتخابات البلجيكية انتهت على صفحة جديدة قد تغير مستقبل البلاد التي تعيش مرحلة مخاض سياسي وثقافي ولغوي. الفلمنكيون الانفصاليون (التحالف الفلمنكي الجديد)، تحت راية بارت دي فيفر تمكنوا من الحصول على مايقارب الثلاثين في المائة بحسب النتائج الأولية.

ويدعو الحزب الى ان تتحول بلجيكا في بداية الامر الى دولة “كونفدرالية” تعهد فيها السلطات الاساسية للمناطق وذلك لتمكين منطقة الفلاندر من الاعتماد كليا على نفسها قبل زوال بلجيكا كدولة. الارقام النهائية تخرج في آخر الليل عن وزارة الداخلية، وإذا ما تاكدت هذه النتائج فستكون اكبر نتيجة يحققها حزب فلمنكي مطالب بالاستقلال في انتخابات تشريعية فدرالية.