عاجل

إسماعيل هنية: التحقيق الإسرائيلي رماد في العيون

تقرأ الآن:

إسماعيل هنية: التحقيق الإسرائيلي رماد في العيون

حجم النص Aa Aa

في أول لقاء تلفزيوني له بعد حادثة الإعتداء على قافلة الحرية رئيس الحكومة الفلسطينية المقالة في قطاع غزة إسماعيل هنية، خص اليورونيوز بلقاء تلفزيوني أجراه معه الزميل محمد إلهامي.

يورونيوز:
بعد الاعتداء على قافلة الحرية طالبتم بكسر الحصار على قطاع غزة وقد بات ذلك مطلب الكثير من الدول، فهل تعتبرون ما حدث انتصارا لحركة حماس؟

إسماعيل هنية:
ما حدث هو انتصار للإنسانية ولأصحاب الضمائر الحية في كل العالم، خاصة وان هذه القافلة تكونت من العديد من الجنسيات والعديد من الديانات والمذاهب السياسية (الأيدلوجيات) والتقت على مطلب واحد وهو رفع الحصار عن قطاع غزة، ومن هنا اعتبرنا أن هذه القافلة شكلت نقطة تحول للاهتمام العالمي لغزة ولحصار غزة ونعتبر الذي حصل هو انتصار للعدالة وانتصار للضمير وفي نفس الوقت هو هزيمة للاحتلال وهزيمة للظلم الذي يمارس على الشعب الفلسطيني.

يورونيوز:
طلبكم لرفع الحصار لقي أذانا صاغية من المجتمع الدولي إلى حد كبير بعد الاعتداء على القافلة، ورأى البعض في ذلك نجاحا ترفض حماس تقاسمه مع السلطة وأكبر دليل على ذلك هو رفضكم للقاء وفد من السلطة بعيد حادثة القافلة؟

إسماعيل هنية:
لا شك بان طلبنا بإنهاء الحصار أصبح محط اهتمام المجتمع الدولي، فالناس وقفت على طبيعة هذا الحصار من خلال هذه الجريمة النكراء التي ارتكبها الإسرائيليون على قافلة الحرية. أما مسألة التقاسم فنحن لسنا في وارد الحديث عن انجازات سياسية بقدر ما أن مسألة المصالحة الوطنية تحتاج إلى توافق بشأن الملاحظات التي أبدتها حركة حماس على الورقة المصرية.

يورونيوز:
كيف تنظرون إلى لجنة التحقيق التي شكلتها إسرائيل للتحقيق في حادث القافلة؟

إسماعيل هنية: هذا لذر الرماد في العيون، هذا أمر مرفوض لا يمكن أن نقبل به إطلاقا ولا اعتقد أن أحدا ممن شاركوا في هذه القافلة يمكن أن يقبل بلعبة التحقيق الإسرائيلي الداخلي. نحن نؤكد على المطلب الدولي بضرورة إجراء تحقيق دولي نزيه ومستقل وشفاف على ما حدث في البحر المتوسط.

يورونيوز: انتم تطالبون بتحقيق دولي عادل وشفاف لكن على سبيل المثال تقرير غولدستون دعاكم لإجراء تحقيق مستقل في الجرائم التي وصفها بجرائم ارتقت لجرائم الحرب قامت بها حماس أثناء الهجوم الإسرائيلي ولكن نتيجة هذا التحقيق في النهاية كانت تبرئة جميع الفصائل وهي نفس النتيجة التي توصلت إليها إسرائيل في تحقيقها؟

إسماعيل هنية:
هناك فرق كبير في موضوع غولدستون وبين هذه الجريمة أولا، ثانيا المجرم في القضيتين واحد هو العدو الصهيوني هو الذي ارتكب جرائم الحرب في غزة وهو الذي ارتكب الجريمة في البحر. في نفس الوقت الحكومة أجرت تحقيقات مفصلة وكاملة وقامت بتسليم نتائج هذا التحقيق للأمم المتحدة والأمين العام للأمم المتحدة ونحن التزمنا التزام كامل بما جاء في تقرير غولدستون بشأن التحقيق الفلسطيني الداخلي

يورونيوز:
كيف ترون المقترح الأوروبي بتولي مسؤولية تفتيش سفن الإغاثة القادمة إلى القطاع؟

إسماعيل هنية: في الواقع حتى هذه اللحظة لم يعرض علينا شيء محدد ولا شيء رسمي وبالتأكيد في الوقت الذي سيعرض فيه اقتراح أو مبادرة محددة مفصلة نحن سوف ندرسها وسوف نحدد الموقف من هذه المبادرة لكن بشكل عام نحن نقول أن كسر الحصار يجب أن يكون حقيقيا وان الحصار رفعه لا يجب أن يكون شكليا نحن نطالب أن يكون لنا ممر مائي على البحر الأبيض المتوسط وان يكون الأوربيون موجودين في أي ميناء من الموانئ في اليونان قبرص تركيا في أي مكان في المياه الدولية الإقليمية للتأكد ما يصل إلى قطاع غزة هذا بالنسبة لنا من حيث المبدأ ليس شيئا سيئا.

يورونيوز:
لكن دون تدخل إسرائيل؟

إسماعيل هنية: دون تدخل إسرائيل في البحر والبر وحتى معبر رفح نحن لا نمانع من عودة الرقابة الأوربية إلى معبر ولكن نرفض أي تواجد إسرائيلي على معبر رفح مجددا هذا موضع واضح.

يورونيوز:
مؤخرا ظهرت بعض الحركات الجهادية القريبة في أفكارها من تنظيم القاعدة في قطاع غزة على سبيل المثال جيش الإسلام وجند أنصار الله وما إلى ذلك هل تستطيعون أن تستوعبوا مثل هذه الحركات لا سيما في ظل الظروف الراهنة؟

إسماعيل هنية:
بداية دعني أوصف الحالة إنها ليست ظاهرة وليست منتشرة ولا تشكل تواجدا كبيرا على ساحة القطاع.

يورونيوز:
ثلاث حركات في قطاع صغير مثل غزة ألا يعتبر هذا تواجد كبير؟

إسماعيل هنية: هناك أسماء كثيرة ومسميات لكن في الثقل السياسي تكون محدودة بالتأكيد لكن الأسماء كثيرة تجد فصائل حتى فصائل منظمة التحرير يوجد عندنا 14 فصيل وكل فصيل له اسم لكن عندما تتحدث إلى الأوزان السياسية أو التنظيمية تقف على حقائق معينة الحقيقة أن قطاع غزة بغالبية شعبه هو يميل إلى الفكر الوسطي الإسلامي حركة المقاومة الإسلامية حماس تقود القطاع في غزة وتتبنى هذا الفكر ولذلك أنا أنفى تواجد تنظيم القاعدة في غزة.

يورونيوز:
لكن هي حركات جهادية قريبة في تفكيرها من تنظيم القاعدة وانتم قتلتم بعض من قادتها مؤخرا؟

إسماعيل هنية:
ممكن تكون قريبة بالفهم لكن لا توجد قيادات تنظيميه للقاعدة في غزة.

يورونيوز:
الرئيس الفلسطيني محمود عباس التقى مؤخرا بالرئيس الأمريكي في محاولة لإحياء المفاوضات غير المباشرة ما هو موقف حماس من هذه المحادثات؟

إسماعيل هنية: نحن نرى أن المفاوضات المباشرة والتي استمرت 18 سنة لم يكن أي نتائج فما بالك بمفاوضات غير مباشرة لأربعة أشهر لن تحدث إطلاقا أي اختراق في أي ملفات تحديدا القدس اللاجئين والسيادة والدولة والحدود لا المفاوضات المباشرة ولا غير المباشرة في ظل التعنت الإسرائيلي يمكن أن يكون لها نتائج .

يورونيوز:
الرئيس الفلسطيني تحدث في زيارته إلى الولايات المتحدة عن مرابطة قوة أطلسية في فلسطين في مرحلة أولى من قيام الدولة كيف تنظرون إلى مثل هذه التصريحات؟

إسماعيل هنية:
نحن أولا لسنا بحاجة إلى ذلك نحن نريد دولة كاملة السيادة وكاملة الحرية وشعبنا الفلسطيني يتمتع بادارة الدولة دون أي تدخلات خارجية.