عاجل

يقول هذا الاميريكي ان الرب اوكل اليه مهمة قتل زعيم تنظيم القاعدة اسامة بن لادن، جاري فوكنر اميركي اعتقله الامن الباكستاني عند الحدود مع افغانستان خلال محاولته التسلل للبحث عن بن لادن وقتله. الشرطة الباكستانية قالت ان فوكنر عامل البناء كان مسلحا بمسدس وسيف ونظارة للرؤية الليلية ونقل الى بيشاور لاستجوابه.

سكوت فوكنر شقيق الرجل المعتقل:
“ عندما سخر اسامة من هذا البلد بعد الحادي عشر من سبتمبر، وعدم قدرة الجيش على فعل المطلوب، بات شغفه ومهمته تحطيم اسامة، وقتله او ان يحضره حيا، وبعد ان ذهب الى هناك ست مرات بطرق غير مشروعة فقد نضجت لديه الفكرة اين يختبؤ بن لادن وهذه كانت خطته”.

لم يكن مجنونا او مريضا نفسيا لكنه اعتقد ان الرب سينصره او ان العرض الامريكي بملايين الدولارات لمن يأتي ببن لادن دفعته الى الجبال دفعا.