عاجل

تقرأ الآن:

لاجئون على الحدود الاوزبكية و امن هش في قرغيزستان


قرغيستان

لاجئون على الحدود الاوزبكية و امن هش في قرغيزستان

نساء ، اطفال و شيوخ فروا من الموت في قرغيزستان يراودهم الامل بان تفتح السلطات الاوزبكية حدودها .المبعوث الخاص للامم المتحدة اعلن ان عدد اللاجئين الفارين من العنف العرقي الى ازوزباكستان قد يتجاوز المئة الف لاجىء و التخوف من تفاقم ازمة انسانية بات يثير القلق . الحظ لم يساور الجميع للانتقال الى منطقة امنة، كهؤلاء المصابين الذين توفرت لهم فرصة المتابعة الطبية .. في مساجد فتحت ابوابها امامهم ونسوة تطوعن لتوزيع مساعدات من غذاء و دواء مع وصول اولى قوافل الامم المتحدة .

قرغيزستان ، ذات الغالبية المسلمة شهدت صدامات عرقية في الايام الاخيرة بين السكان القرغيز و الاوزبك ، اوقعت مئات القتلى و حولت مدينة اوش الى مدينة منكوبة، ارض محروقة و منازل مهجورة، فيما نظمت قوات الجيش الفرغيزي دوريات في الشوارع في محاولة للحفاظ على سلام هش بعد ايام من المعارك الدامية .