عاجل

عاجل

سكان مقاطعة لوفار الفرنسية يحصون خسائر الفيضانات

تقرأ الآن:

سكان مقاطعة لوفار الفرنسية يحصون خسائر الفيضانات

حجم النص Aa Aa

الفرنسيون يكنسون آثار الكارثة، ويحصون خسائر الفيضانات في مقاطعة لوفار جنوب شرق البلاد. فيضانات خلفت خمسة وعشرين قتيلا، على الأقل، بالإضافة إلى ثلاثة عشر مفقودا. المياه جرفت السيارات وأغرقت المنازل.تقول إحدى السيدات إنها حاولت أن تنقذ ما يمكن إنقاذه، لكن السيول كانت اقوى من جهودها وأغرقت كل شيء: الأثاث والأوراق… “كل شيء ضاع” تكرر في حسرة.
أنابيب مياه الشرب تضررت أيضا، ما جعل السكان في مدينة دارغينيون يتسابقون على المياه المعدنية. نحو ألفي شخص مازالو يسكنون في قاعات هيئت لإيواء المنكبوين، مثل هذه السيدة التي تعترف مع ذلك أنها “محظوظة لبقائها على قيد الحياة“، تقول إن “العطلة صارت في مهب الريح“، لكنها “متقاعدة وكل الحياة أمامها”….
سكان لوفار بدأوا يتبينون حجم الخراب الذي حل بمنطقتهم: أكثر من خمسة وعشرين ألف بيت مازالت بلا كهرباء، وخمسة عشر ألف شخص بلا وسائل اتصال… جهود الإنقاذ تركز على إعادة فتح الطرق وإصلاح خطوط الكهرباء والهاتف وتشغيل المؤسسات الصحية والتعليمية.